تستعرض: وما يسطرون

وما يسطرون

المساء برس - ومايسطرون بصورة فاضحة عجزت الأمم المتحدة في أكثر من دورة عن تحديد أو وضع تعريف جامع مانع للإرهاب، كما يقول المناطقة والأصوليون. بالعودة إلى تعريف الإرهاب الدولي حسب الموسوعة العربية، فهو ظاهرة أصبحت حديثاً محور اهتمام المنظمات الدولية والدول والأفراد. وترى الموسوعة العربية أن القوى الإستعمارية والعنصرية والصهيونية قد خلطت بين الإرهاب الإجرامي، ونضال الشعوب في سبيل تقرير مصيرها، وكفاح الجماعات ضد الظلم الإجتماعي. أحدث الخلط المقصود تشويشاً في منهجية معالجة شؤون الإرهاب الدولي بتعاريفه ومفاهيمه، ومنظماته،…
وما يسطرون

المساء برس - أحمد الحبيشي قي عام 1934 شنت بريطانيا والسعودية هجوما مشتركا على المملكة المتوكلية اليمنية أسفر عن إحتلال بريطانيا لكل من البيضاء والضالع وكرش وعسيلان ومنفذ ذباب وجزيرتي ميّون وكمران ، فيما أحتل السعوديون كلا من نجران وجيزان وعسير وميدي وميناء الحديدة. في ذلك الوقت أعلن الأمير فيصل بن عبدالعزيز آل سعود قائد القوات السعودية الغازية ، ميناء الحديدة منطقة عمليات عسكرية ، الأمر الذي تسبب قي عدم وصول سفن البضائع التجارية الى الميناء ، وحدوث أزمات تموينية…
وما يسطرون

المساء برس - وما يسطرون - عبدالفتاح علي البنوس تمثل جبهة مارب واحدة من الجبهات العصية على مرتزقة وأجراء بني سعود وبعران الإمارات ومن دار في فلكهم وأنضم إلى تحالفهم السلولي الإجرامي الغادر، حيث سعى آل سعود ومعهم آل نهيان للسيطرة عليها وجعلها عاصمة للشرعية الدنبوعية المزعومة وذلك لضمان التخلص من قطيع الخونة والعملاء والمرتزقة القابعين في فنادق الرياض ، بعد أن أصبحوا أشبه (بالرازم ) بالنسبة لهم ولم تعد فيهم أي رغبة بعد أن استخدموهم ولم تعد منهم أي…
وما يسطرون

المساء برس - وما يسطرون / كتب جمال عامر في نظرة متأملة لخارطة الحرب التي تضع السعودية أوزارها على معظم الساحة اليمنية، يتبين بوضوح كيف أن العدوان لم يعد يهدف إلى إحداث نصر كي يتباهى به النظام السعودي على محيطه في الجزيرة العربية والخليج بغرض فرض سطوته عليهم، في حال كان تمكن من تحقيق انتصار خاطف في اليمن كما كان يتوهم. الواقع اليوم، ومع اكتمال عامين من حرب استنفد فيها النظام معظم إمكانياته السياسية والاقتصادية والعسكرية، يقول: إنه لم يعد…
وما يسطرون

المساء برس - وما يسطرون - محمد عايش* إذا كان ما يحدث في المخا “تحريراً” فلماذا لا “يحررون”، أولاً وبالأٓوْلى، تعز؟! لماذا يتركون تعز في جحيم الحرب وهي التي لديها “مقاومة” تستجدي من السعودية والإمارات تحريرها طوال عامين، بينما لم تستجدِ المخا تحريراً، ولم يكن فيها لا مقاومة ولا “شكراً سلمان”؟! لماذا خصصوا لتعز محاولة واحدة فاشلة أسموها “السهم الذهبي”، بينما أعدوا للمخا وذباب وباب المندب معركة جهنمية أطلقوا عليها “الرمح الذهبي”؟!! تعز “سهم”، والمخا “رمح”؟! إن كان هذا “تحريراً”…
وما يسطرون

محمد عبدالقدوس في مساء ليلة الأحد 5 فبراير 2017م ازاحت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية الستار عن إنجاز جديد معلنة عن أدخلها منظومة صاروخية بالستية جديدة “بركان2″على خط المعركة دشنتها بتجربة ناجحة إلى عاصمة مملكة ال سعود الرياض مستهدفة قاعدة عسكرية في المزاحمية ولم تكشف القوة الصاروخية عن مدى وحجم وقوة المنظومة الجديدة بعيدة المدى المطورة من صاروخ بركان1 المطور بدوره عن سكود والذي تم تطويره في مركز الأبحاث والتطوير التابع للقوة الصاروخية اليمنية، وبخبرات وطنية بحتة تاركة كشف مدى…