توتر بين قوات اللواء 21 ميكا والنخبة بسبب محاولة الأخيرة تهجير عساكر للواء 21 من منازلهم قرب معسكر مرة بشبوة

شبوة – المساء برس|

اتهمت وسائل إعلام حزب الإصلاح محافظ شبوة التابع للإمارات، عوض العولقي بتجاوزه توجيهات رئاسة ما تسمى الشرعية ووزارة الدفاع ورئاسة الأركان بشأن عدم تسليم معسكر مرة غرب مدينة عتق لقوات النخبة الشبوانية التابعة للإمارات وبقاء قوات اللواء 21 ميكا متمركزة داخل المعسكر الاستراتيجي غرب عتق بمحافظة شبوة الجنوبية.

وقالت وسائل الإعلام الإخوانية إن المحافظ العولقي وجه قيادة اللواء بإخلاء المعسكر وإخراج العتاد العسكري من المعسكر والتوجه به إلى معسكر قيادة محور عتق وتسليم معسكر مرة لقوات ما تسمى بـ”دفاع شبوة” النخبة الشبوانية سابقاً، مضيفة إن المحافظ كان قد تلقى توجيهات بعدم تسليم المعسكر لأي قوة عسكرية موالية للإمارات وبقاء القوات السابقة متواجدة فيه.

في هذا السياق علم “المساء برس” من مصدر موثوق بوجود توتر بين عساكر من اللواء 21 ميكا التي كانت متمركزة في معسكر “مرة” وقوات من النخبة الشبوانية “دفاع شبوة” بسبب محاولة الأخيرة إخراج عساكر للواء من منازلهم بالقرب من بوابة المعسكر.

وقال المصدر إن عساكر من اللواء 21 كانوا قد أنشأوا لهم منازل في بوابة معسكر “مرة” وأسكنوا عوائلهم فيها، وأن قوات النخبة الشبوانية عند تسلم المعسكر بموجب توجيهات محافظ شبوة عوض العولقي طلبت من العساكر وعوائلهم الخروج من هذه المنازل وتسليمها.

وأضاف المصدر إن عساكر اللواء يرفضون الخروج من المنازل التي يسكنوها، وطالب العساكر الحصول على تعويضات مقابل تخليهم عن منازلهم وتسليمها لقوات النخبة الشبوانية.

وفي سياق آخر تفيد مصادر خاصة لـ”المساء برس” إن فريقاً إماراتياً كان متواجداً اليوم في معسكر “مرة” وأن الفريق غادر على متن مدرعات قبل المغرب باتجاه مطار عتق.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف