جباري يعاود فتح النار على السعودية والشرعية ويعلن تحديه لهما من داخل اليمن

متابعات خاصة – المساء برس|

عاود “عضو مجلس النواب ونائب رئيس البرلمان الموالي للشرعية ” فتح النار على السعودية والشرعية في لقاء أجرته معه قناة بلقيس التلفزيونية مساء الأربعاء.

واتهم جباري دول التحالف بالتحكم بحاضر ومستقبل اليمن لصالح تلك الدول بعيدا عن مصالح اليمنيين. مؤكدا وصول اليمنيين لقناعة راسخة بأن الحديث عن عودة الشرعية واليمن للحضن العربي ليس إلا شعارا أجوفا لم يحصد الشعب منه سوى مزيد من سفك الدماء والانهيار الاقتصادي”.

جباري كشف أن السعودية والامارات تهين وتذل هادي وتهدده وتمنعه من العودة الى اليمن، وقال :” إن التحالف مستعد أن يتلقى الهزيمة على أن يسمع النقد البناء من أي جهة.

وقال جباري بأن البيان -الصادر أمس الأول الثلاثاء ـ عنه وعن أحمد عبيد بن دغر”رئيس مجلس الشورى ـ جاء بعد سنوات من الحرب وتردي وضع البلد وعدم وجود أفق للسلام.

وأضاف جباري:” لا يمكن للأجنبي أن يدافع عن بلادنا ومن يقرر مصير اليمن حاليا هي قيادة غير يمنية، هدفنا السلام ولا يمكن أن نبقى في مربع الإخفاق إلى الأبد، و المصلحة تقتضي عودة اليمن لوضعه الطبيعي وإنهاء الحرب والمحافظة على البلد، وأن اليمنيين هم المعنيين بالحفاظ عليه أكثر من غيرهم.

وأوضح جباري أن اليمن صار على شفا المجاعة وهناك من يتفرج على الشعب اليمني الذي أصبح المواطن فيه لا يجد قوت يومه.

ودعا جباري، قائد أنصار الله عبدالملك الحوثي، لتحكيم العقل ووقف الحرب وإعادة مؤسسات الدولة، داعيا في الوقت ذاته كل القوى السياسية، لتحكيم صوت العقل والمنطق وتحكيم مصلحة اليمن فوق كل اعتبار.

وأعلن جباري متحديا السعودية أنه في الايام القادمة سيعود الى اليمن ويعلن من الداخل إشهار “الجبهة الوطنية لأنقاذ اليمن”.

 

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف