بعد تعثر انتقالها من أبين إلى شبوة براً.. أبوظبي تنقل قوات الانتقالي إلى بلحاف عبر البحر

شبوة – المساء برس|

كشف الناشط السياسي والصحفي التابع لحزب الإصلاح، عادل الحسني – كان معتقل سابقاً بسجون الإمارات السرية في عدن – عن نقل الإمارات لمقاتلين من قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من قبلها من أبين إلى شبوة عبر البحر بعد تعثر تقدمهم من أبين نحو شبوة عبر الطرق البرية.

وقال الحسني إن نقل القوات الموالية للإمارات التابعة للانتقالي عبر البحر جاء بعد تعثر تقدم تلك القوات في المناطق البرية في محافظة أبين والتي قطعت عليها الطريق قوات هادي والإصلاح جنوب أبين.

ونشر الناشط الإصلاحي الحسني بحسابه على تويتر، مقطع فيديو لأحد العناصر التابعة للانتقالي وهو على متن قارب متحدثاً أنهم في طريقهم إلى شبوة لتحريرها ممن أسماهم “الغزاة والمحتلين الإخوانيين”.

وقال الحسني إن الإمارات لجأت لنقل مليشيا الانتقالي إلى شبوة عبر البحر بعد أن تعثر نقلهم إليها براً بسبب تصدي قوات هادي لهم في أبين، مؤكداً أن من نقلتهم أبوظبي بحراً إلى شبوة دخلوا منشأة بلحالف لترتيب فوضى في شبوة، حسب قوله.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف