البيض يحذر الانتقالي من مخطط دولي لاستنزافه ويدعوه لفرض أمر واقع في الجنوب

متابعات خاصة – المساء برس|

حذر نجل الرئيس الجنوبي السابق، هاني علي سالم البيض، أمس الثلاثاء، من مخطط دولي يهدف لاستنزاف المجلس الانتقالي الجنوبي، من خلال استثماره ودفعه للواجهة في مواجهة قوات صنعاء شمالًا وجنوبًا.

وجاء ذلك في تعليقه على لقاء رئيس المجلس الزبيدي بسفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن في الرياض.

وأكد البيض، في سلسلة تغريدات على حسابه بتويتر، على أن تحركات هذه الدول وتقربها من الانتقالي في هذه الفترة، ليس تعاطف مع الجنوبيين وقضيتهم، بل جاء نتيجة للمتغيرات المتسارعة على الأرض لصالح الحوثيين، في ظل عجز مكونات الشرعية، ما دفع هذه الدول للبحث عن بديل لتنفيذ مخططاتهم على الأرض مؤقتًا ووجدوا ضالتهم في الانتقالي.

وأشار إلى أن الطرف الوحيد المهيئ على الأرض في الوقت الحالي هو الانتقالي، كون المجتمع الدولي لن يتدخل فيما وصفه بـ”المستنقع القادم”، موضحًا أن إسناد هذه المهمة ستوكل إلى المجلس.

ودعا المجلس إلى استغلال الوضع الراهن لفرض أمر واقع في الجنوب وعدم التوغل في الشمال، متوقعًا بأنه لن يكون هناك رد فعل دولي كالسابق وسيتم غض الطرف عن ذلك، في إشارة إلى إعلان الانفصال رسميًا.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف