المنشقون عن قوات “الشرعية” يواصلون التوافد للعاصمة صنعاء

صنعاء – المساء برس|

تتواصل قوافل العائدين إلى العاصمة صنعاء المنشقين عن قوات “الشرعية” ضباطا وأفرادا، بعد الانهيارات الكبيرة لقوات “الشرعية” في مختلف الجبهات، وفي مقدمتها جبهة مأرب، استغلالا للفرصة الأخيرة لهم بالعفو العام الذي أطلقته صنعاء، لكل من يترك السلاح ويعود إلى جادة الصواب، وعبر تسهيلات لهم وأرقام مخصصة للتواصل والعودة إلى مدنهم وقراهم.

وفي هذا الإطار عاد المسؤول الأمني للمؤسسة الاقتصادية اليمنية في مأرب العقيد يحيى محسن محسن دردخ مع عدد من الأفراد إلى صنعاء معلنا الانشقاق عن قوات الشرعية.

وكانت سلطات صنعاء أعلنت عن وصول 1500 من عناصر قوات هادي إلى العاصمة صنعاء ، كما استقبلت وفدا من قبائل مديرية العبدية بعد أسبوعين من سيطرتها على المديرية، في إطار تطبيع العلاقات الأخوية بين القبائل اليمنية، التي أقحمت في صراعات تنخر الجسد اليمني، وتخدم أعداءه.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف