الكشف عن نهب العرادة للمساعدات الدولية المقدمة للنازحين في مأرب

متابعات خاصة – المساء برس|

كشفت منظمات إغاثية عاملة في اليمن، اليوم الأربعاء، عن نهب محافظ مأرب الإصلاحي، سلطان العرادة، مخصصات مالية كبيرة قدمت لتحسين أوضاع نازحي الحرب في مأرب.

واتهمت منظمات محلية بينها منظمتي “إنسان” و”إغاثة” الناشطتين في مأرب، سلطان العرادة بنهب مخصصات مالية مقدمة من منظمات دولية.

وأوضحت بأن المبالغ المنهوبة من قبل العرادة تجاوزت 160 ألف دولار أمريكي، قدمتها منظمتي الهجرة الدولية واليونيسف للنازحين في مأرب.

وأشارت إلى أن هذه المبالغ المنهوبة كانت مخصصة، قبل نهبها، لشراء محطات توليد كهربائية وألواح شمسية وخيام ومكيفات لـ12 مخيمًا في الوادي والمدينة الخاضعتين لسيطرة سلطة العرادة.

وطالبت المنظمات، الجهات الدولية الناشطة في مجالات الإغاثة الإنسانية، بسرعة التحقيق في واقعة النهب هذه، مشيرة إلى أن المخيمات التي أقيمت في حينه لم تتسلم شيئًا من المواد التي تم تخصيص تلك المبالغ لشرائها.

وتأتي هذه الفضيحة، بالتزامن مع قيام قوات الإصلاح في مأرب بالتمترس خلف مخيمات النازحين ومنعهم بالقوة من مغادرة المخيمات، وفق شهادات مدنية، على الرغم من اقتراب المعارك منها، في انتهاك صارخ لحقوق الإنسان والمواثيق الدولية المتعلقة بحقوق النازحين في الحرب وسلامتهم، وجعلهم دروع بشرية ما قد يتسبب بوقوع ضحايا من بينهم.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف