جورج قرداحي يفضح رئيس الوزراء”ميقاتي” الذي أغضب اليمنيين

متابعات خاصة – المساء برس|

كشف وزير الإعلام اللبناني الإعلامي الشهير ببرنامجه الجماهيري (من سيربح المليون) جورج قرداحي، كشف حقيقة رئيس وزراء لبنان نجيب ميقاتي، حيث أدلى الأخير بتصريحات أغضبت الشارع اليمني.

وكان وزير الإعلام في لبنان جورج قرداحي تحدث عن الحرب في اليمن والتي وصفها بالعبثية، واعتبر جانب صنعاء في موقف الدفاع عن النفس ضد عدوان خارجي، في اشارة الى الحملة العسكرية السعودية الاماراتية على اليمن.

وسارع رئيس وزراء لبنان نجيب ميقاتي بإصدار بيان أغضب الشارع اليمني الغالب، أعلن من خلاله رفضه لما جاء على لسان وزير إعلام الحكومة اللبنانية “جورج قرداحي”،  وقال ميقاتي في البيان إن المقابلة فجرت ازمة دبلوماسية مع السعودية، وزعم أنها أجريت مع الوزير قرداحي قبل توليه منصبه، وقال إن هذا الكلام مرفوض ولا يعبر عن موقف الحكومة اطلاقا، خاصة في ما يتعلق بالمسألة اليمنية وعلاقات لبنان مع أشقائه العرب، وتحديداً الاشقاء في المملكة العربية السعودية وسائر دول مجلس التعاون الخليجي”.

مضيفا: إن الحكومة اللبنانية تدين أي تدخل في شؤون السعودية الداخلية من أي جهة أو طرف”.

هذا التصريح لاقى سخطا كبيرا من قبل اليمنيين، حيث كشف حديث “قرداحي” عن حقيقة رئيس الحكومة”ميقاتي” بأنه يد المملكة السعودية الطولى في حكومة لبنان في إهلاك الشعب اللبناني، واستمرار الأزمات، وهي (أي السعودية) من خلقت أزمة اقتصادية وسياسية خانقة للبنان، على يد حلفائها في تيار المستقبل بزعامة “سعد الحريري”، وهي من تدخلت بكل وقاحة وإجرام -وفقا للناشطين اليمنيين- في اليمن وارتكبت أبشع المجازر التاريخية، وأحدثت أكبر كارثة إنسانية في العالم، وفق تقارير وتصريحات رسمية لمسؤولين في الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية العاملة في مجال حقوق الإنسان.

إلى ذلك أصدر وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، بيانا توضيحيا بشأن تصريحاته الأخيرة بشأن حرب اليمن قائلا:” منذ صباح اليوم، وبعض وسائل الإعلام اللبنانية والعربية، وبعض المواقع الإلكترونية تتداول مقطعاً من مقابلة أجريتها مع قناة الجزيرة اونلاين، في برنامج (برلمان الشباب)، وورد فيها كلام لي عن حرب اليمن، وقد ركزت هذه الوسائل الإعلامية على ما قلته بشأن الحوثيين ودفاعهم عن أنفسهم في وجه العدوان الخارجي..

وأكد قرداحي أن هذه المقابلة أجريت في الخامس من شهر أغسطس الماضي.. أي قبل شهر من تعيينه وزيراً في حكومة الرئيس ميقاتي، وقال إنه لم يقصد الإساءة لللسعودية أو الإمارات ، لافتا إلى أن الجهات التي تقف وراء هذه الحملة اصبحت معروفة، وهي التي تتهمه منذ تشكيل الحكومة بأنه آت لقمع الإعلام.

وأكد جورج قرداحي ما ذهب إليه في لقائه مع قناة “الجزيرة أونلاين” وبأن ما قاله عن حرب اليمن بأنها اصبحت حرباً عبثية يجب ان تتوقف، وقال: ما قلته كان عن قناعة ليس دفاعاً عن اليمن ولكن أيضاً محبةً بالسعودية والإمارات.

واختتم قرداحي بيانه قائلًا: عسى أن يكون كلامي، والضجة التي أثيرت حوله، سبباً بإيقاف هذه الحرب المؤذية، لليمن، ولكل من السعودية والإمارات.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف