مسلحان إصلاحيان بمدينة تعز يسحبان شخصاً من أبناء صنعاء بسبب لهجته

تعز – المساء برس|

كشف الناشط بالتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري عن جريمة جديدة ارتكبتها عناصر مسلحة من أتباع حزب الإصلاح الذي تسيطر مليشياته على القوات العسكرية لمدينة تعز ضد أحد المواطنين من أبناء العاصمة صنعاء والقادمين إلى تعز بهدف قطع جواز سفر.

ونشر الناشط عبدالقوي أمين شرف على حسابه بالفيس بوك تفاصيل ما تعرض له المواطن الذي ينتمي لصنعاء من إهانة واعتداء انتهت بمحاولة سلبه ما لديه من أموال ومقتنيات واعتقاله من قبل طقم عسكري يتبع قوات محور تعز الخاضعة لسيطرة الإصلاح.

وقال شرف في منشور له على حسابه بالفيس بوك نشره عصر اليوم “قبل قليل وانا في بئرباشا شاهدت اثنين مسلحين يسحبون احد الاشخاص ذهبت لمشاهدة مايجري وما سبب اعتقاله اتضح ان الرجل من صنعاء ولهجته من مطلع وعندما استفسرت عن سبب سحبه قالو مشتبه”..

وتابع شرف قائلاً “طبعا الرجل كان يتراجهم ان ينتضروا مجي اصحابه من سوق القات كونه لايعرف احد في تعز ونزل يقطع جواز والمسلحين رافضين بحجه ذهابه معاهم فوق المتر الى المديرية كما يزعمون،
حاولت كثيرا اقناعه بالذهاب الى المديرية وانا معه وسارافقه الى هناك لمعرفة سبب اعتقاله ولكن فجاه كان هناك طقم امام السوق ابلغه احد المواطنين الذين كانوا متواجدين وقت المشكله فحضر سواق الطقم وطلب من المسلحين ان يسلموا الشخص مع بطاقته التي كانت لدى حوزة المسلحين مع تلفونه وبالفعل طلع مع الطقم الذي قال السواق انه يتبع المحور وقال بانه راح يسلمه للمحور للتحقيق معه والتاكد من الاشتباه المزعوم.
طبعا انا حاولت اتناقش مع سواق الطقم وقلت له بالنص لانريد ان يتحول المسلحين الى متهبشين ضد من لاينتمي للمحافظة او لهجته غير لهجتنا بحجة مشتبه او حوثي…
قاطعنا سريعا سواق الطقم وقال هذا ليس عملك !
قلت له انا جندي في الامن وهذا الامر يضر سمعتنا اولا كابناء لهذه المحافظة وثانيا لنا كرجال امن، حينها لم يرد عليا وانصرف بالطقم في اتجاه جولة الصقر والرجل معه”..

واختتم شرف منشوره بالتساؤل “السؤال هل الشخص مشتبه به او الجنود مشتبه بهم ؟”.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف