عدن مقابل حضرموت.. مسؤول في الشرعية يعرض صفقة على الانتقالي

متابعات خاصة – المساء برس|

عرض مسؤول بارز في شرعية هادي، اليوم الثلاثاء، صفقة جديدة على الانتقالي تنقذه من الانتفاضة الشعبية المتصاعدة صده في عدن مقابل إيقاف تحركاته التصعيدية في حضرموت.

وقال رئيس الوزراء السابق في اليمن الجنوبي، ومستشار هادي حاليًا، حيدر أبو بكر العطاس، إن على الانتقالي قبل التفكير بالتصعيد في حضرموت النظر إلى وضعه في عدن، في تلويح بصفقة جديدة يعرضها على الانتقالي تشمل مقايضة عدن بحضرموت.

ولفت العطاس إلى أن السبب الرئيس في انهيار الأوضاع والعملة هو عدم تنفيذ الشق السياسي والعسكري من اتفاق الرياض، في تلميح منه إلى وقوف السعودية وراء تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية من خلال استخدامها هذه الملفات الخدمية لتركيع المجلس والضغط عليه.

وكان الحراك الجنوبي الموالي لهادي والذي يعد العطاس أبرز رموزه، قد أعلن انضمامه إلى التظاهرات الشعبية الغاضبة المتصاعدة في عدن، في مؤشر على مساعي سعودية تضييق الخناق على المجلس الانتقالي في أبرز معاقله وصولًا إلى إسقاطه شعبيًا.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف