عدن| قوات الانتقالي تقتحم منزل مسؤول في الشرعية وتعتقل شقيقه

خاص – المساء برس|

اقتحمت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعومة إماراتية، اليوم الثلاثاء، منزل مسؤول رفيع في حكومة هادي، لإي محافظة عدن، في مؤشر خطير ينذر بتصعيد مرتقب بين أطراف اتفاق الرياض.

وأكد مستشار وزير التربية في حكومة هادي، مشتاق مبارك شملان، قيام قوة عسكرية تابعة للانتقالي بمداهمة منزله في مديرية دار سعد، مشيرًا إلى أن القوة اعتقلت شقيقة الأصغر.

وأشار شملان إلى أن قوات الانتقالي تحتجز شقيقة الأصغر مشترطة إطلاق سراحه بتسليم شقيقه الآخر عمرو المطلوب من قبلها.

وفي السياق ذاته، اتهم المستشار شملان، القيادي في الحزام الأمني في لحج، صالح السيد، بالوقوف وراء تدبير العملية دون إيضاح السبب والدوافع.

يذكر أن فصائل الانتقالي قد شنت حملة اعتقالات، قبل يومين، شملت أكثر من 30 عنصر من المحسوبين على قوات هادي، إضافة إلى إغلاقها عدد من المقرات والجمعيات الخيرية، بينها جمعيات تابعة للإصلاح، في مؤشر على عزم المجلس التصعيد تمهيدًا لتنفيذ قرارات مصيرية قادمة، لا سيما أنها جاءت بعد تهديد رئيس المجلس، عيدروس الزبيدي بعدم على حكومة هادي لوقت أكثر، خاصة مع تصاعد الغليان الشعبي نتيجة تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للمواطنين.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف