عاجل| الرئيس التونسي يعلن تجميد عمل البرلمان ويقرر تولي السلطة التنفيذية بنفسه

متابعات-المساء برس| عقب مظاهرات حاشدة في المدن التونسية، طالبت برحيل النظام بسبب تدهور الأحوال المعيشية، أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد تجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن النواب.

كما أعلن الرئيس التونسي تولى السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة قال إنه سيعينه بنفسه، وذلك بعد أن أعفى رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه.

إلى ذلك دعا اتحاد الشغل في تونس قيادته التنفيذية إلى اجتماع طارئ لمناقشة قرارات الرئيس قيس سعيد.

وفي أول رد فعل له صرح زعيم حركة النهضة التونسية ورئيس مجلس النواب راشد الغنوشي بأن المؤسسات ما زالت قائمة وأن “أنصار النهضة والشعب التونسي” سيدافعون عن “الثورة”.

كما صرح المستشار السياسي لرئيس حركة النهضة لقناة الجزيرة القطرية، بأن قرارات الرئيس قيس سعيد انقلاب مكتمل الأركان، وأن ما حصل اليوم يهدف لإفشال التجربة الديمقراطية في تونس، وانتهاك للدستور.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف