وسط انفلات أمني كبير.. عصابات مسلحة تعتدي على مواطنين في تعز

متابعات خاصة – المساء برس|

واصلت العصابات المسلحة المنتشرة في شوارع مدينة تعز والمدعومة من نافذين، اعتداءاتها على المواطنين، اليوم الاثنين، وسط انفلات أمني كبير في المدينة التي يسيطر عليها حزب الإصلاح الإخواني.

وقالت مصادر محلية في تعز، إن عصابة مسلحة يقودها المدعو صهيب المخلافي، اعتدت على المحامي نعمان المحيا، بهدف إجباره تحت تهديد السلاح على دفع مبالغ مالية أسبوعية وشهرية من موكله (مالك محطة وقود) للعصابة، وتهديده بتفجير المحطة النفطية التي تقع في منطقة صينة في مدينة تعز.

وفي اعتداء آخر، قامت عصابة مسلحة بالتعدي على الطبيب عبدالسلام الشرعبي، داخل ساحة مبنى البحث الجنائي في المدينة، في سابقة خطيرة تؤسس لمرحلة جديدة من الفوضى والاعتداء على المواطنين وسط المرافق الأمنية، وسط تجاهل من الجهات المعنية التي لم تحرك ساكنًا لردع هذه العصابات.

يذكر أن قوات أمنية، كانت قد اعتدت على امرأة مسنة، في وقت سابق، وكبلتها في مديرية جبل حبشي، في اعتداء صارخ للأعراف والعادات والاخلاق المجتمعية اليمنية، ما تسبب بإثارة سخط عارم في الأوساط الشعبية.

وتشهد مدينة تعز انفلاتًا أمنيًا كبيرًا، وانتشارًا للعصابات والمفصائل المسلحة المنفلتة، فضلًا عن تزايد عمليات السطو المسلح في المدينة الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح الإخواني.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف