القنابل العنقودية تستمر في حصد أرواح الأطفال في صعده

صعده-المساء برس| تستمر القنابل المحرمة التي يلقيها التحالف على رؤوس المدنيين في اليمن في قتل الأطفال والنساء، باعتبارهم أقل دراية بمخاطر ما يجدونه من مخلفات تلك القنابل، حيث قتلت طفلة وأصيبت أخرى مساء الإثنين إثر انفجار قنبلة من مخلفات قنابل التحالف السعودي في محافظة صعدة.

مصدر محلي في المحافظة أكد مقتل طفلة واصابة اخرى إثر انفجار قنبلة من مخلفات اسلحة التحالف المحرمة في مديرية مجزر.

و تتزايد أعداد ضحايا مخلفات قنابل التحالف العنقودية المحرمة دولياً يوما بعد الآخر لتختتطف أروح المدنيين في مختلف المحافظات اليمنية، وعلى وجه الخصوص محافظة صعدة، حيث أن أغلب مناطق صعدة لا تخلو من مخلفات اسلحة التحالف المحرمة التي تشكل تهديد لحياة المواطنين لاسيما الأطفال والنساء.

وتسببت القنابل العنقودية التي صبها التحالف على رؤوس اليمنيين باستشهاد 962 شخصا بينهم 100 طفل في حين بلغ تعداد الجرحى نحو 3700 شخص وفقا لإحصاءات رسمية لمراكز رصد جرائم التحالف في اليمن.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف