تصفيات متبادلة لقيادات الانتقالي وهادي في أبين

متابعات خاصة – المساء برس|

كشفت مصادر أمنية في محافظة أبين، اليوم الأربعاء، عن اغتيال أحد القيادات الأمنية الموالية لهادي في مديرية مودية بمحافظة أبين، في مؤشر على تصاعد عمليات التصفيات المتبادلة بين قوات هادي والانتقالي.

وقالت المصادر إن مجموعة مسلحة، تمكنت من اغتيال الضابط في إدارة أمن محافظة أبين شرق مودية، هادي محسن سعيد، أمس الثلاثاء، بعد أن نصبت كمينًا مسلحًا لسيارته في مفرق القوز بمديرية مودية. 

وتأتي هذه العملية، بعد ساعات من نجاة القيادي بقوات الانتقالي، محمد سالم البوحر، قائد قوات النخبة الشبوانية، من عملية اغتيال استهدفته خلال تواجده في مدينة زنجبار.

يشار إلى أن هذه العمليات، تأتي في إطار عمليات التصفية للقيادات العسكرية والامنية من الطرفين، في محاولة منهما لإلحاق أكبر ضرر في صفوف قياداتهما، بالتزامن مع تحضيرات وتحشيدات عسكرية كبيرة من الطرفين للبدء في عمليات عسكرية فاصلة تحدد من خلالها مصيريهمها في المحافظة.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف