مواجهات في المخا وقتيل وجريح بين قوات طارق ومناصري القيادي المؤتمري “زيد الخرج”

تعز – المساء برس|

كشفت مصادر مطلعة في مدينة المخا جنوب غرب محافظة تعز عن اشتباكات مسلحة بين قوات طارق صالح ومناصري القيادي المؤتمري زيد الخرج أحد أبناء المنطقة أدت لمقتل شخص وإصابة آخر.

وقالت المصادر في المخا أن قوات طارق اشتبكت مع مناصري الشيخ القبلي والتاجر “المهرب” زيد الخرج اليوم الثلاثاء بعد أن كانت قوات طارق قد شنت هجوماً يوم أمس على منزل الخرج بهدف اعتقاله بذريعة مكافحة تهريب الحشيش، وأدت المداهمة لإعطاب سيارات الشيخ الخرج وتدميرها ونهب محتويات أخرى، بالإضافة لاعتقال شقيق الخرج واثنين من أبنائه.

وأضافت المصادر أن الخرج استنجد بأبناء تهامة وقبائل من الصبيحة التي هبت بمجاميع مسلحة كبيرة لنجدته وانتشر المناصرون للخرج بمحيط منزله لحمايته من الاعتقال من قبل قوات طارق، غير أن الأخيرة اشتبكت مساء اليوم مع مناصري الشيخ في حي الحالي جوار خزان المياه حسب وسط مدينة المخا وصف المصادر، وأن الاشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة أدت لمقتل شخص وإصابة آخر.

في سياق متصل اعتبرت في المخا أن عائدات المالية جراء تهريب البضائع بطريقة غير شرعية والتي يتكفل بها التاجر والشيخ زيد الخرج تحت حماية وتأمين مليشيا طارق صالح عبر المخا، قالت المصادر إن هذه العائدات هي السبب في الخلافات بين الطرفين وتطورها بشكل خطير وصل حد الاشتباكات والقتل.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف