قوات شايع تطوق مكتب ومنزل وزير داخلية الإصلاح بعدن ومصير مجهول للأخير

متابعات خاصة – المساء برس|

تمكن مسلحون تابعون لمدير أمن عدن المقال، شلال شايع، اليوم الثلاثاء، من السيطرة على مكتب ومنزل وزير داخلية هادي، إبراهيم حيدان، المحسوب على الإصلاح، ولم يعرف مصير الوزير حتى اللحظة.

وقالت مصادر محلية في عدن، إن المسلحين المعززين بالأطقم والمدرعات الإماراتية قد فرضوا بعد ظهر اليوم، طوقًا حول منزل وزير داخلية هادي ومكتبه، مؤكدة أن المسلحين منعوا الدخول والخروج من وإلى تلك المقرات.

وتزامنت هذه الخطوة مع المظاهرات الشعبية الغاضبة التي اقتحمت إحداها قصر المعاشيق، حيث يتواجد وزراء حكومة هادي، والذي فروا على متن زوارق عبر البحر.

كما أن هذه الخطوة تزامنت مع تصريحات قيادات في الانتقالي على رأسهم رئيس الجمعية الوطنية في الانتقالي، بأنهم سيقلبون الطاولة على الحكومة، إضافة إلى قرب إعلان “البيان رقم (1)، في إشارة إلى بيان الانقلاب.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف