العرادة يتسبب بمقتل مدنيين بينهم المسؤولة الصحية بمخيم المهمشين وطفل

مأرب – المساء برس|

قالت مصادر خاصة في مأرب أن الاشتباكات التي اندلعت بين قبائل آل شبوان وآل جلال في مأرب على خلفية مباراة كرة قدم وقام بدعمها محافظ مأرب التابع لهادي سلطان العرادة أدت إلى مقتل مدنيين بينهم امرأة وطفل.

وقالت المصادر إن الاشتباكات أدت إلى مقتل المسؤولة الصحية في مخيم المهمشين زهور عبدالناصر، ومقتل مواطنين اثنين آخرين بينهم طفل.

وكان محافظ مأرب الموالي للإصلاح والتحالف السعودي سلطان العرادة قد قدم دعماً لقبيلة آل شبوان بـ(5) أطقم لاستخدامها في مواجهات قبلية مع قبيلة آل جلال، في الاشتباكات التي اندلعت بين القبيلتين بشكل عنيف عصر الإثنين الماضي على خلفية مباراة لكرة القدم.

وقالت المصادر وفق ما نشر موقع “الجنوب اليوم” حينها، أن العرادة قام بدعم قبيلة ضد أخرى بسبب انتماء القبيلة المدعومة للإصلاح (آل شبوان) وتبعية القبيلة الأخرى (آل جلال) للمؤتمر الشعبي العام، وذلك بعد أن ذهب عدد من مشائخ ال شبوان محسوبين على محافظ مأرب الموالي للإصلاح سلطان العرادة، في المنطقة العسكرية الثالثة بمأرب واستلموا (5) أطقم بتوجيهات من العرادة لضرب (ال جلال) الذين يصنفهم حزب الإصلاح محسوبين على حزب المؤتمر.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف