تحت ذريعة احتجاجات مطلبية.. الانتقالي ينظم مظاهرات ضد الحكومة في عدن

متابعات خاصة – المساء برس|

دفع المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتيًا، أنصاره للخروج في تظاهرات عارمة في شوارع محافظة عدن ضد حكومة المحاصصة الجديدة، احتجاجًا على تأخر صرف الرواتب وغيرها من المطالب.

وتمكن المحتجون من إغلاق عدد من الشوارع في المحافظة، منها شوارع المنصورة والشيخ عثمان، مضرمين النيران في إطارات السيارات، ما أدى إلى حدوث أزمة سير خانقة.

وتأتي هذه المظاهرات بالتزامن مع ذكرى الثالث عشر من يناير، حيث كان خصوم الانتقالي في الحراك الجنوبي وحزب الإصلاح، يتحضرون لإقامة تظاهرات كبيرة في هذه الذكرى، في إطار مساعيهما لعقد تحالفات جديدة بهدف إنهاء احتكار الانتقالي على القضية الجنوبية.

 

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف