بعد انسحاب اللجنة السعودية.. الانتقالي يعلن الطوارئ في أبين ويرفع حالة التأهب القصوى

متابعات خاصة – المساء برس|

اتخذ المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتيًا، اليوم الأربعاء، خطوات عسكرية جديدة في محافظة أبين، بالتزامن مع انسحاب اللجنة السعودية المكلفة بتثبيت وقف إطلاق النار بشكل مفاجئ.

وقالت مصادر أمنية في أبين، إن الانتقالي أعلن عن حظر تجوال للقوات الأمنية بمدينة زنجبار، مركز محافظة أبين الإداري، ورفع درجة التأهب القصوى في صفوف مقاتليه المرابطين في خطوط التماس مع قوات هادي.

وأوضحت المصادر، إلى أن حظر التجوال في المدينة، يشمل منع تحرك أي طقم أو قوة أمنية في مؤشر على مخاوف كبيرة من الانتقالي من حدوث انقلاب من الداخل بالتزامن مع اشتداد الخلاف بين فصائله بقيادة عبداللطيف السيد من جهة وقوات الحزام الامني المتحدر معظم منتسبيها من يافع.

ولم يعرف بعد أسباب مغادرة اللجنة السعودية مقرها في مدينة شقرة، وسط ترقب وانتشار كبير لقوات الانتقالي في مواقعهم في المحافظة.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف