بسبب قطع رواتبهم من قبل حكومة الفنادق.. قوات هادي بحرس الحدود يتحولون إلى لصوص

خاص – المساء برس|

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حادثة لافتة للانتباه جرت في إحدى المناطق الحدودية شمال اليمن.

الحادثة كانت قيام أبناء منطقة جبل حبش في منطقة سلبة شرق محافظة صعدة بإلقاء القبض على جنديين من قوات الرئيس المنتهية ولايته عبدربه منصور هادي يتبعون اللواء الأول حرس حدود، وذلك أثناء قيامهما بارتكاب جريمة سرقة من إحدى المزارع في المنطقة.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن أبناء المنطقة ألقوا القبض على الجنديين وهما متلبسين بجريمة السرقة، وقد أثارت الحادثة السخرية والسخط في وقت واحد من قبل الناشطين الذين وصفوا الجنديين التابعين لهادي بـ”مخرجات حكومة الفنادق” وأن “حكومة اللصوص تجند لصوصاً في مهمة حراسة الحدود”.

غير أن جزءاً من الناشطين عبروا عن استياءهم من سلطة هادي المنفية وحملوها “مسؤولية لجوء مجنديها إلى أساليب السرقة ونهب المواطنين بعد أن انقطعت عنهم الرواتب بسبب فساد حكومة لصوص فنادق الرياض” حسب وصفهم.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف