مع رفض قبول الإصلاح.. تعثر إعلان حكومة هادي الجديدة

متابعات خاصة – المساء برس|

 

أكدت وسائل إعلامية إماراتية، اليوم الأحد، عن تعثر إعلان تشكيل حكومة المنفى الجديدة وتأجيلها مجددًا بعد أن كان متوقعًا إعلانها مساء اليوم.

ويأتي تعثر إعلان الحكومة بسبب استمرار الصراع داخل المكونات الحزبية، أبرزها حزب الإصلاح الذي رفض قبوله بحصصه الوزارية الأربع المقررة في الحكومة الجديدة.

ونقل موقع “إرم نيوز” الإماراتي عن مصادر دبلوماسية قولها إنه تم تأجيل إعلان الحكومة ليومين إضافيين بعد أن كان يتوقع إعلانها رسميًا مساء اليوم.

وبحسب مصادر الموقع الإماراتي، فإن أسباب التأجيل يعود إلى احتدام الصراع داخل مكونات الأحزاب وخاصة حزب الإصلاح الذي رفض تسمية أعضاء حقائبه الوزارية بحجة أن حصته هامشية ولا تتناسب مع حجمه كأكبر المكونات السياسية الحالية مقارنة بالمؤتمر الذي تفكك وحصل على معظم الحقائب.

يذكر أن السعودية قد تمكنت، في الأيام الماضية، من الضغط على هادي والانتقالي وإجبارهم على القبول بصيغة التقسيم الجديد للحكومة، في إطار سعيها لتنفيذ اتفاق الرياض، إلا أن الخلافات الكبيرة داخل مكونات ما تسمى “الشرعية”، تحول دول تحقيق ذلك.

 

وكا

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف