عدن| انتشار الهلع في أوساط الأهالي نتيجة تصاعد اختطاف الفتيات

متابعات خاصة – المساء برس|

 

تعيش محافظة عدن في الآونة الأخيرة، حالة من الرعب والخوف جراء استمرار مسلسل اختطاف الفتيات من شوارع المدينة.

ويأتي ذلك، بعد ثاني حالة اختطاف لإحدى الفتيات في مدينة عدن بعد يوم واحد من اختطاف أخرى واختفائها.

ونشرت زهى السعيدي، طبيبة من محافظة عدن، مقطع فيديو تشكو فيه حالة الرعب والخوف التي يعيشها السكان بسبب استمرار مسلسل اختطاف الفتيات من شوارع المدينة، مؤكدة أن باتت تعيد حساباتها في حال قررت الخروج من منزلها إلى عملها بسبب حالة الهلع المنتشرة في أوساط السكان خشية فقدان بناتهم.

وتداول ناشطون جنوبيون في وسائل التواصل، حادثتي اختطاف الفتاتين عبير بدر وولاء وديع خلال يومين، دون معرفة مصيرهما حتى اللحظة.

وأشارت مصادر محلية أن حالتي اختطاف الفتاتين وقعتا في مديريتي المنصورة والشيخ عثمان اللتان تخضعان لسيطرة فصائل مسلحة موالية للسعودية.

وتداول ناشطون مقطع صوتي منسوب لشقيقة الفتاة المخطوفة ولاء وديع، توضح من خلاله ما حدث لشقيقتها، لافتة إلى أنها تلقت رسالة من هاتف شقيقتها المخطوفة كتب فيها الخاطفون أنهم قتلوها وأحرقوها، دون الإفصاح عن مكانها سواء كانت حية أو متوفية.

وتشهد محافظة عدن حالة من الانفلات الأمني غير المسبوق وسط انتشار للعصابات المسلحة الموالية للسعودية والإمارات.

 

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف