صفقة جديدة لتبادل الأسرى وصنعاء بانتظار دعوة الأمم المتحدة

صنعاء – المساء برس|

كشف رئيس لجنة شؤون الأسرى بحكومة صنعاء عبدالقادر المرتضى عن صفقة جديدة لتبادل دفعة أخرى من الأسرى بين صنعاء والتحالف السعودي الإماراتي.
وقال المرتضى في تصريح صحفي اليوم أثناء استقبال الجزء الثاني من الأسرى ضمن صفقة التبادل الأخيرة والتي وصل الجزء الأول منها يوم أمس، إن عدد الأسرى الذين وصلوا اليوم إلى مطار العاصمة صنعاء الدولي وحظي باستقبال رسمي رفيع المستوى وكذا استقبال شعبي بلغوا 200 أسير وأن أسيراً آخر سيقوم الصليب الأحمر بنقل جثمانه إلى صنعاء خلال اليومين القادمين كونه قد توفي قبل عدة أشهر.

وأضاف المرتضى أنه بإتمام هذه الصفقة تكون لجنة الأسرى قد أكملت المرحلة الأولى من الاتفاق الذي وقع عليه في العاصمة الأردنية عمّان، كاشفاً عن اجتماع مقبل كما هو متفق عليه في الاجتماع الأخير بمولترو في سويسرا، يتعلق بصفقة تبادل جديدة للأسرى.

وقال المرتضى إن الصفقة الجديدة تم التوافق على جزء منها، مؤكداً أن هذه الصفقة هي الشق الثاني من اتفاق عمّان، كما أكد أنه مما تم الاتفاق عليه أيضاً في سويسرا مؤخراً توسعة هذه الصفقة المقبلة، مضيفاً بأنهم في لجنة الأسرى ينتظرون دعوة الأمم المتحدة لعقد هذه الجولة من المفاوضات.

وأكد رئيس لجنة الأسرى بصنعاء إنهم جاهزون في أي وقت لإبرام صفقة حتى شاملة وكاملة لجميع الأسرى، مبدياً أسفه لكافة الأسر الذين لم يتحرر أبناؤهم خلال هذه الصفقة، واعداً إياهم بأن هناك “متابعة حثيثة جداً من القيادة الثورية والقيادة السياسية” وأن أبناءهم محط عناية كافة الحكومة والرئاسة، وأن زعيم أنصار الله يتابع باهتمام بالغ ملف الأسرى باستمرار، كما أكد أن موقف قيادة سلطة صنعاء هو أنهم لن يتركوا أسراهم وسيعملون على تحريرهم في القريب العاجل.

وكانت قيادة السلطة بصنعاء يتقدمها عضو مجلس الرئاسة محمد علي الحوثي وعدد من قيادات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان والقيادة الأمنية وقيادات الحكومة قد استقبلت اليوم الجمعة الدفعة الأخيرة من الأسرى التابعين لقوات صنعاء والقادمين من عدن، حيث جرى تنظيم حفل استقبال رسمي رفيع المستوى بالإضافة إلى استقبال شعبي كبير جرى خارج المطار.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف