عودة التصعيد إلى أبين عقب فشل مفاوضات الرياض

أبين-المساء برس|

ألقت الخلافات الكبيرة التي نشبت في المفاوضات الجارية في الرياض حول الشق السياسي في اتفاق الرياض، بظلالها على التهدئة ميدانيا في جبهات القتال في محافظة أبين (جنوبي اليمن) بين الانتقالي الجنوبي التابع للإمارات وقوات الشرعية المدعومة بمقاتلي حزب الإصلاح.

مصادر محلية أكدت قيام قوات الانتقالي اليوم الخميس، باستهداف مخازن الأسلحة في معسكر العرقوب التابع لـ”حزب الإصلاح”.

وهزت انفجارات عنيفة  أحد مخازن معسكر العرقوب التابع للإصلاح، ما أدى إلى مقتل وجرح العديد من قوات الإصلاح والشرعية.

وفي السياق أكدت مصادرمحلية قيام مسلحي الإصلاح بإطلاق النار على إحدى الناقلات المحملة بالنفط، في إحدى النقاط العسكرية بمنطقة العرقوب ما أدى إلى اشتعالها على الفور.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ