الرياض تتهم الاستخبارات التركية بترتيب زيارات لقيادات الإصلاح إلى ليبيا

خاص – المساء برس|

كشفت صحيفة الشرق الأوسط السعودية عن زيارات سرية لقيادات بحزب الإصلاح إلى العاصمة الليبية طرابلس التي تسيطر عليها الحكومة الموالية لتركيا “حكومة الوفاق”.

وقالت الصحيفة التي نقلت عن مصدر مطلع في طرابلس، أن عدداً من قيادات حزب الإصلاح زاروا العاصمة الليبية طرابلس قبل يومين وأن الزيارة رتبت لها الاستخبارات التركية.

وأشارت الصحيفة إن الزيارة كانت لتعزيز العلاقات بين حزب الإصلاح والإخوان المسلمين في اليمن مع حكومة فايز السراج المتحالفة مع أنقرة.

وكانت قوات اللواء خليفة حفتر المناهض لحكومة السراج قد كشفت في مايو الماضي عن أسر مرتزقة يمنيين كانوا يقاتلون مع قوات حكومة السراج الموالية لأنقرة، وحسب اعترافات الأسرى اليمنيين المسجلة بالفيديو فقد تم تجنيدهم عبر حزب الإصلاح وتم نقلهم إلى ليبيا عبر جهات وتمويل من تركيا.

وكثفت السعودية من حملتها ضد تركيا مؤخراً حيث سبق أن نشرت صحيفة مكة أن قيادات من الإصلاح تقوم بإرسال مقاتلين إلى ليبيا عبر إرسالهم إلى تركيا بحجة تلقيهم العلاج ومن هناك يتم إرسالهم إلى تركيا للقتال بصفوف حكومة الوفاق.

وعلى المستوى المحلي تصاعدت في الآونة الأخيرة الاتهامات ضد الإصلاح بمحاولة استدعاء تدخل عسكري تركي إلى اليمن لمواجهة الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات.

وسبق أن كشف الانتقالي مؤخراً عن مشاركة خبراء وفنيين أتراك في مجال تشغيل الطائرات المسيرة، حيث قدم هؤلاء الخبراء مع الوزير السابق بحكومة هادي، صالح الجبواني، الذي كان قد زار تركيا قبل أن يقدم استقالته بغرض البحث عن استثمارات تركية في اليمن في مجال النقل، في حين تبين لاحقاً أن الزيارة كانت بهدف التأسيس لتدخل تركي جنوب اليمن وهو ما حاولت الرياض إيقافه بأي طريقه.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ