أطباء بلا حدود تتهم مسلحي الشرعية باقتحام مقرها بتعز وإحراق مستشفى الثورة

تعز – المساء برس|

اتهمت منظمة أطباء بلا حدود مسلحي الشرعية باقتحام مقرها في تعز والذي يتواجد داخل مستشفى الثورة الحكومي، أكبر مشافي المدينة.

وقالت المنظمة في حسابها الرسمي على تويتر إن مسلحين لم تسمهم اقتحموا حرم المستشفى وأطلقوا النار فيه وتسببوا بحدوث حريق داخل المستشفى.

وأضافت المنظمة إنها تتخذ من مستشفى الثورة بمدينة تعز مقراً لها معتبرة ذلك اقتحاماً لمقرها.

وفيما يبدو لجأت منظمة أطباء بلا حدود لاتخاذ جزء من مبنى مستشفى الثورة الحكومي بتعز كمقر لها لحماية موظفيها وطاقمها من أي تهديدات قد تطالهم خصوصاً وأنه سبق وأن تم استهداف أكثر من مقر للمنظمة في المحافظات الجنوبية الخاضعة لسيطرة التحالف السعودي، بالإضافة إلى مقتل عدد من موظفيها أثناء تأدية مهامهم في المجال الصحي الأمر الذي دفعها لإغلاق أكثر من مقر لها في مناطق سيطرة التحالف.

وتسيطر الجماعات المسلحة الموالية للتحالف السعودي على مدينة تعز والأجزاء الجنوبية والجنوبية الغربية منها، فيما لا تستطيع قوات الجيش والأجهزة الأمنية التي يديرها الإصلاح فرض نفوذها على هذه الجماعات المسلحة خاصة وأن جميع المسلحين في تعز ينتمون لقوات هادي ويقاتلون إلى جانب التحالف السعودي ضد الحوثيين.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ