‏صنعاء تكشف عن حالات إصابة بفيروس كورونا بمناطق سيطرتها والصحة العالمية قدمت محاليل رديئة

صنعاء ‏- المساء‏ برس|‏

‏كشفت وازرة الصحة في العاصمة اليمنية صنعاء عن حالات إصابة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة سلطاتها لكنها لم تكشف عن هذه الحالات بالأرقام.

‏وفي بيان للوزارة فإن “حالات الإصابة بالفيروس ظهرت ‏في عدة مناطق ومحافظات مختلفة في ‏منها العاصمة ‏صنعاء‏”، مؤكدة أن هذه الحالات تتلقى‏ الرعاية الصحية اللازمة وأنه يتم تتبع وضع الأشخاص المخالطين لهؤلاء المصابين.

‏وكشفت الصحة بصنعاء أن محاليل الفحص الخاصة بفيروس كورونا والمقدمة من الصحة العالمية عديمة الكفاءة، حيث كشفت الوزارة أن المحاليل أظهرت وجود فيروس كورونا على عينات غير بشرية تم اختبار جودة المحاليل عليها الأمر الذي يعني أن المحاليل المقدمة لا تعطي النتائج الحقيقية أثناء فحص الأشخاص المشتبهين.

‏وقالت الوزارة في بيانها أنها وضعت استراتيجية تتناسب مع وضع اليمن والظروف التي تعيشها البلاد بالإضافة إلى الاستفادة من تجارب دول أخرى نجحت في التعامل مع الجائحة.

‏وكانت مصادر خاصة ‏لـ”‏المساء برس” قد أكدت في وقت سابق الشهر الماضي أن صنعاء اتبعت استراتيجية الصين في التعامل مع جائحة كورونا مع مراعاة الوضع والخصوصية المجتمعية لليمن.

‏ولفت البيان إلى أن “‏كثير من دول الع‏الم عمدت إلى التهويل والمبالغة في إجراءات المواجهة مما أضعف الروح المعنوية لدى مواطنيها وخلق حالة من الهلع والخوف والقلق وا‏لتي كانت اشد فتكا من المرض نفسه‏”، حيث “تعاملت كثير من الدول حول العالم مع حالات الإصابة كأرقام وإحصاءات وهو ما أثر سلباً على الحالة النفسية والمناعية للمجتمعات”.‏

‏وشدد البيان على ضرورة التزام المواطنين بالتعليمات والإرشادات الاحترازية الصادرة من الوزارة وعلى رأسها التغذية السليمة لتقوية المناعة والتعامل بمسؤولية عالية لمنع انتشار الفيروس والحد من سريانه.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ