خلافا للتوقعات..حتى عقود يونيو تشهد انهيار حادا للنفط الأمريكي

المساء برس-أصداء:

بعد أن أغلقت عقود مايو للنفط الأمريكي الخام يوم أمس الاثنين، بنتائج سلبية وصلت إلى 37 دولار تحت الصفر للبرميل الواحد، كانت التوقعات تشير إلى أن أسعار النفط قد تتعافى في عقود يونيو الآجلة، حيث التزمت دول أوبك بتخفيض الإنتاج، لكن المفاجئ أنها تشهد انهيارا مماثلا لما حدث في يوم أمس في عقود مايو والذي يعتبر الأسوأ في تاريخ البورصة الأمريكية.

وفقا لقناة سي ان بي سي الامريكية المتخصصة في الشأن الاقتصادي فإن أسعار خام تكساس التي بدأت اليوم عند حوالي 20 دولار للبرميل من خام تكساس، انهارت حتى الان لحظة كتابة هذا الخبر  (8:26 م توقيت اليمن- 5:26 توقيت جرينتش) إلى 11 دولار و14 سنت، ولا يزال الانهيار مستمر.

ووفقا لقناة سي إن إن الأمريكية، قال أرتام أبراموف ، رئيس أبحاث النفط الصخري في ريستاد إنرجي فإن وصول اسعار عقود يونيو إلى 10 دولار سيكون كابوسا كاملا.

وترى شركة ريستاد للطاقة  أنه في بيئة نفطية بقيمة 20 دولارًا ، ستقدم 533 شركة للتنقيب عن النفط الأمريكي وإنتاجها ملفًا للإفلاس بحلول نهاية عام 2021 ، أما عند عند 10 دولارات ، فسيكون هناك أكثر من 1100 حالة إفلاس.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ