مدير إعلام الجوف بالشرعية: اللبنات تحت سيطرة العدو دخلها بعد انسحاب الشرعية ولم تطلق رصاصة واحدة

مأرب – الجوف – المساء برس|

كشف مسؤول بحكومة الشرعية أن معسكر اللبنات سقط بيد قوات صنعاء من دون أن تطلق رصاصة واحدة من قوات الشرعية لمواجهتهم.

وقال مدير عام الإعلام بمحافظة الجوف التابع للشرعية يحيى القمع في تغريدة على حسابه بتويتر عصر الثلاثاء، إن معسكر اللبنات أصبح “تحت سيطرة العدو”، حسب وصفه، مضيفاً إن قوات صنعاء دخلت المعسكر بدون مواجهات بعد انسحاب الشرعية منها، وأن الشرعية لم تطلق رصاصة واحدة حتى اللحظة.

وكان ناشطون في حزب الإصلاح قد شنوا هجوماً على القيادي السلفي بالشرعية رداد الهاشمي الذي قال الإصلاح إن معسكر اللبنات كان تحت سيطرته وسيطرة قواته، وتتبادل أطراف الشرعية الاتهامات ضد بعضها البعض بسقوط المواقع والمعسكرات الواحد تلو الآخر بيد قوات صنعاء ويتهم الإصلاح والقيادات العسكرية في الشرعية المنتمية للحزب القيادات العسكرية المؤتمرية الموالية للإمارات وعلى رأسها صغير بن عزيز رئيس أركان الشرعية بأنها تعمل مع الحوثيين وأنها متفقة مع سلطة صنعاء على تسليم محافظتي مأرب والجوف، ونفس التهمة يطلقها المؤتمريون الموالون لأبوظبي داخل الشرعية ضد قيادة الإصلاحيين في الشرعية من قيادات عسكرية أو أفراد مجندين بأنهم متفقين مع صنعاء لتسليم مأرب والجوف للحوثي نكاية بالإمارات والسعودية اللتان تعتبران الإصلاح العدو الأول لهما.

مخاوف من التفاف الحوثيين على “ماس” وانسحاب 60 فرداً بعد سقوط “معسكر اللبنات”

نجل العكيمي وناشطوا الإصلاح يتهمون رداد الهاشمي بإسقاط معسكر اللبنات بيد قوات صنعاء

“حصري” مصدر عسكري رفيع يؤكد تلقي “دفاع صنعاء” عشرات الاتصالات من ضباط بالشرعية بمأرب اليوم

تسريب وثيقة عسكرية للتحالف بمأرب تثبت حقيقة وضع الشرعية العسكري وكيف سقطت الجوف

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف