عودة المواجهات في مأرب بعد وصول مجاميع من تنظيم القاعدة ودفاعات صنعاء تهاجم تشكيلاً قتالياً للتحالف

مأرب – المساء برس|

أعلن المتحدث باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع فجر اليوم الجمعة أن الدفاعات الجوية اليمنية تمكنت من إجبار تشكيل قتالي من طيران التحالف مغادرة الأجواء بمحافظة مأرب قبل أن يتمكن من تنفيذ غارات جوية على منطقة صرواح غرب مأرب.

وقال سريع في الحساب الرسمي الخاص به على مواقع التواصل الاجتماعي إن الدفاعات الجوية من طراز “فاطر1” – محلية الصنع – استطاعت التصدي لتشكيل حربي جوي في سماء مأرب وأجبرت التشكيل على مغادرة سماء المنطقة في صرواح.

وعلم “المساء برس” من مصادر محلية في مأرب أن المواجهات بين قوات صنعاء والقوات الموالية للتحالف السعودي عادت من جديد في مديرية صرواح بعد أن كانت الجبهات الشمالية الشرقية قد شهدت هدوءً نسبياً، حيث أكدت المصادر إن قوات التحالف استقدمت عشرات المقاتلين من تنظيم القاعدة قدموا من منطقة يكلا بمحافظة البيضاء وجلبتهم إلى محافظة مأرب.

وتجدر الإشارة إلى أن قوات صنعاء استهدفت في ساعة متأخرة مساء أمس الخميس معسكر صحن الجن بعدة صواريخ وفق ما أفادت به مصادر عسكرية.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف