بحاح يهاجم الانتقالي والشرعية ويرثي حال المواطن بينهما

متابعات-المساء برس| بشكل مفاجئ عاد رئيس الوزراء في حكومة الشرعية الأسبق خالد بحاح إلى الواجهة، لكن في اتجاه غريب.

حيث هاجم بحاح عبر تغريدة له على التويترالمجلس الانتقالي الموالي للإمارات، معتبرا أنه سلطة أمر واقع فاشلة، لم تقدر على ادارة عدن، شأنها في ذلك شأن الشرعية ممثلة بهادي وحكومة معين عبدالملك،

ونشر خالد بحاح صورة وصفها باللوحة التعبيرية عن حال عدن اليوم..معلقا عليها بالقول: عدن بين مطرقة الشرعية، وسندان الإنتقالي.. لا حكومة مركزية، ولا محلية، ولا سلطة أمر واقع.. وتحالف في مهب الريح.. ومجتمع دولي يشجب ويندد.. وشعب صابر ومحتسب..

وفي رد على تغريدة بحاح وصف رئيس مكتب العلاقات الخارجية بالمجلس الانتقالي الموالي للإمارات احمد بن فريد تصريحات بحاح ن بأنها حكم جائر .

وكتب بن فريد على صفحته بفيسبوك ” ‏فيما يخص حكمك الجائر ياعزيزي على المجلس الانتقالي، دعنا نتساءل معا ؛ ‏هل المجلس هو الطرف الوحيد في عدن الذي له الحق المطلق في إدارة شؤونها وقراراتها دون أن تتنازع هذا الأمر معه عدة أطراف؟ ” . وأضاف ” ‏وهل المجلس له الحق في التحكم في جميع موارد عدن أم أنها تذهب لغيره ولا يحتكم منها على شيء ؟ ”

معلقون على تغريدة بحاح قالوا إن بحاح الذي كان يشغل منصب رئيس الوزراء في حكومة هادي، كان يتنقل من الرياض وأبو ظبي إبان شغله منصبه، بين الفينة والأخرى ولم يستقر في عدن مدة أسبوع وكانت أوضاع عدن في عهد حكومته في الحضيض، حسب وصفهم، اذ كانت السمة البارزة للمدينة في عهده الانفجارات والاغتيالات والمعاناة في أوساط أبناء عدن.

ومن التعليقات التي جذبت العديد من القراء لتغريدة بحاح وجواب بن فريد كتب أحد المغردين إن حال بحاح وقادة الانتقالي وهجومهم على بعضهم البعض، مدعاة للسخرية فهم كالـ”عمياء التي تخضب مجنونة”.. وكلكم كما يقول المثل الصنعاني:” في النار وبتتحاقروا”.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف