حماس: تابعنا باهتمام مبادرة السيد عبدالملك الحوثي ونقدّر روح التآخي ونعبر عن شكرنا لهذا الاهتمام والمبادرة

غزة – المساء برس|

في بيان رسمي ردت قيادة حركة المقاومة الإسلامية في فلسطين “حماس”، على “مبادرة السيد عبدالملك الحوثي بخصوص المعتقلين الفلسطينيين في السعودية” حسب نص التصريح الصحفي.

ونشرت الحركة في موقعها الرسمي تصريحاً صحفياً جاء فيه إن الحركة “تابعت باهتمام المبادرة المقدرة التي أطلقها السيد عبد الملك الحوثي مساء اليوم الخميس بخصوص مبادلة الأسرى لديهم مقابل إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في المملكة العربية السعودية”.

وأعلنت الحركة تقديرها العالي لما وصفته بـ”روح التآخي والتعاطف مع الشعب الفلسطيني ودعم صموده ومقاومته”، وأضافت “ونعبر عن شكرنا على هذا الاهتمام والمبادرة”.

وجددت الحركة في بيانها مطالبة السعودية “بضرورة الإفراج العاجل عن جميع المعتقلين الفلسطينيين من سجون المملكة” مشيرة إلى أنها تطالب السعودية بالإفراج عن المعتقلين باستمرار على مدى قرابة عام كامل، لافتة إلى أن آخر هذه المطالبات “دعوة رئيس المكتب السياسي للحركة الأخ المجاهد إسماعيل هنية لملك السعودية الملك سلمان بن عبد العزيز للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين الذين لم يسببوا ضررا للمملكة، واحترموا أصول الضيافة في بلد شقيق دون مقابل أو شرط، فلا ذنب اقترفوه ولا جرم قاموا به”.

واختتمت الحركة بيانها بالتأكيد على أن “قضية فلسطين كانت وستبقى القضية الجامعة لأمتنا العربية الإسلامية، وندعو الجميع إلى توحيد جهودهم لدعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، آملين وحدة أمتنا وجمع صفها”.

وكان زعيم أنصار الله عبدالملك الحوثي قد أعلن عن مبادرة مغرية للنظام السعودي تتمثل بالإفراج عن أحد الطيارين السعوديين الأسرى لدى قوات صنعاء إلى جانب 4 من الضباط السعوديين مقابل إفراج السلطات السعودية عن جميع المعتقلين في سجونها من الفلسطينيين من قادة حركة حماس الذين كانوا مقيمين هناك.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف