فضيحة كشفتها الصحة العالمية.. طائرة المعدات الطبية التي هبطت أمس بعدن قدمتها الأمم المتحدة وليست السعودية

صنعاء – المساء برس|

كشفت منظمة الصحة العالمية حقيقة تقديم السعودية مستلزمات صحية خاصة بكورونا، عبر الطائرة التي هبطت مساء يوم أمس في مطار عدن.

وفي إحاطة معلوماتية بآخر مستجدات فيروس كورونا المستجد المنتشر عالمياً، قدمتها منظمة الصحة العالمية من العاصمة اليمنية صنعاء، أعلن ممثل المنظمة الدكتور ألطف موساني إن كلاً من السعودية والإمارات وبريطانيا قدموا تسهيلات للسماح بهبوط الطائرة الأممية التي تحمل المستلزمات الطبية الخاصة بكورونا في مطار عدن مساء أمس.

وقال موساني “تقديري الكامل للسعودية والإمارات وبريطانيا الذين أسهموا في تقديم التسهيلات للسماح بهبوط الطائرة التي تحمل المستلزمات الطبية الخاصة بفايروس كورونا في مطار عدن مساء أمس إضافة إلى وسائل الحماية للعاملين الصحيين الذين يعملون في الميدان والعديد من المساعدات الإنسانية التي تمكننا من القيام بواجبنا”.

وكانت وسائل إعلام سعودية قد زعمت إن الرياض قدمت مساعدات لليمن لمكافحة فيروس كورونا، في حين تبين أنها فقط سمحت بهبوط الطائرة التي تحمل مساعدات أممية طبية ساهمت في إدخالها إلى اليمن بريطانيا التي ضغطت فيما يبدو على كل من الرياض وأبوظبي.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف