أطراف الصراع في لحج يواصلون التحشيد في الصبيحة ويستعدون لمعركة شرسة

لحج-المساء برس| كثفت قوات الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات في لحج من  تواجدها في الصبيحة بانتشار قواتها بطور الباحة بدفعة جديدة من الأفراد.

يأتي ذلك في إطار تعزيز لواء عسكري يتم إنشاؤه في ظل تصاعد التوتر بين فصائل التحالف المتصارعة، حيث تشهد مناطق الصبيحة منذ اسابيع تحركات سعودية مقابلة لنشر لواء لقوات خفر السواحل في طور الباحة لتعزيز قوات الاصلاح الساعية لتحويل مقر اللواء الرابع مشاه جبلي إلى محور لقوات هادي في لحج وعدن وابين في إطار مساعي الرياض للضغط على قوات الانتقالي في عدن واجباره على تنفيذ الاتفاق الذي يقضي بسحب قواته من المدينة.

وفي ذات السياق قالت مواقع إخبارية تابعة للانتقالي الجنوبي بأن نقطة عسكرية تابعة للواء التاسع صاعقة كانت مرابطة بالخط العام، تمكنت من ضبط دينة محملة بقذائف ومتفجرات تم إخفائها بإحكام تحت أخشاب وأعلاف، كانت في طريقها إلى عدن قادمة من محافظة تعز، تأكيدا على تحشيد الطرفين في لحج وعدن وأبين للأفراد والمعدات والذخيرة استعدادا لمعركة كبيرة ينوي كل طرف حسمها لصالحه وقصم ظهر الطرف الآخر بضربة قاضية.

وكانت قيادات الأنتقالي الجنوبي أكدت على أنها ماضية في ما وصفته باستعادة دولتها كما صرح أمس الأول هاني بن بريك اعتراضا على تعيينات جديدة لمحافظين وقيادات موالية للشرعية في عدة محافظات جنوبية.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف