الإمارات تفرج عن أبرز قائدة تنظيم القاعدة في حضرموت

حضرموت – المساء برس|كشفت صحيفة إلكترونية يمنية إفراج القوات الإماراتية الموجودة في مطار الريان بمحافظة حضرموت عن عدد من عناصر تنظيم القاعدة ينتمون إلى محافظة شبوة.

وقال موقع “سقطرى بوست” نقلا عن مصادر لم يسمها قولها إن القوات الإماراتية أفرجت أمس السبت عن صالح عمر بامعبد وباسل المرواح وهما من أبرز قادة تنظيم القاعدة في اليمن لزعزعة أمن شبوة.

ونوهت المصادر إلى أن القوات الأمنية في شبوة رفعت حالة الجاهزية بين صفوفها بعد الخطوة الإماراتية؛ تحسباً لأي أعمال قد ترتكبها عناصر “القاعدة” لاستهداف المحافظة.

وأتهم وزير النقل في حكومة الشرعية صالح الجبواني في وقت سابق دولة الإمارات بأنها على علاقة مع تنظيمي “القاعدة” و”داعش”، جنوبي اليمن. حيث قال في تغريدة على صفحته بـ”تويتر”: إن حكومته لديها “كل الدلائل على علاقة الإمارات بتنظيمي القاعدة وداعش في اليمن وبالأسماء”.

وأضاف الجبواني: “الإمارات تستخدم هؤلاء الإرهابيين في ضرب تعزيزات الجيش اليمني، بطريق محافظتي شبوة- أبين (جنوب)”.

وكانت محطة “سي إن إن” الأمريكية قد أجرت تحقيق في5 فبراير 2019 كشفت فيه عن وصول أسلحة أمريكية زوَّدت بها واشنطن التحالف السعودي-الإماراتي في اليمن إلى ارهابيين مرتبطين بـ”القاعدة”. وخلص التحقيق إلى أن الرياض وأبوظبي نقلتا أسلحة أمريكية الصنع إلى “القاعدة” ومليشيات متشددة في اليمن، لافتاً إلى أنهما استخدمتا الأسلحة الأمريكية لشراء ولاءات المليشيات أو القبائل اليمنية.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف