مع اقتراب قوات حزب الإصلاح القادمة من مأرب .. توجيهات برفع الجاهزية القتالية لقوات الانتقالي بأبين

أبين-المساء برس| بعد انتشار أخبار متواترة بتوجه قوات عسكرية كبيرة قادمة من مأرب إلى عدن وأبين بقيادة القيادي في حزب الإصلاح بن معيلي، وجه القائد عبد اللطيف السيد قائد الحزام الأمني بأبين والموالي للإمارات، جميع القطاعات الأمنية التابعة للحزام في كل من المحفد ولودر واحور والخبر والقوات المرابطة في احور والشيخ سالم، برفع درجة الجاهزية القتالية والانتظار لتعليمات العسكرية القادمة ورفع درجة التأهب القصوى لكل القطاعات للرد على ما وصفها بمليشيات الاصلاح التي لا تحترم العهود والمواثيق كما دأبت في تاريخها الملوث والارهابي.

وأضاف السيد: “اننا في الوقت الذي نرحب بما جاء في اتفاق الرياض واحتراماً للعهود والمواثيق الا اننا لن نظل مكتوفي الايادي لأي عمل من حزب الاصلاح الارهابي ضد رجالنا من قوات الحزام والقوات القتالية الجنوبية  للدفاع عن ارضنا واهلنا في أبين خاصة والجنوب عامة.

ووجه السيد رسالة لكل الاصدقاء والاشقاء في الخليج وخصوصاً السعودية والامارات بأن ما وصفها بالمليشيات الارهابية لم ولن تكون الا مع مصالحها السلطوية الانانية متجاهلة مصلحة الشعب الذي تتشدق باسمه ليل ونهارا، وان هذي المليشيات سوف تضرب بكل الاتفاقيات عرض الحائط ويضعونكم في الموقف المحرج امام العالم.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف