وزير النقل الجبواني يقول إن حكومة الشرعية ورئيسها أشبه بالأسرى في قصر معاشيق بعدن

عدن – المساء برس| قال وزير النقل في حكومة الشرعية صالح الجبواني إن حكومة هادي ورئيسها معين عبدالملك أشبه بالأسرى في قصر معاشيق الرئاسي بعدن جنوب البلاد.

وكشف الجبواني في تغريدة على حسابه بتويتر إن حكومة هادي لا تستطيع ممارسة مهامها بحرية تامة في ظل سيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات والسعودية، واصفاً وضع المسؤولين بعدن بقصر معاشيق بالقول “هم هناك أشبه بالأسرى خلف حراب المتمردين”.

ويستخدم حزب الإصلاح كلاً من الجبواني وزير النقل وأحمد الميسري وزير الداخلية بحكومة الشرعية كبنادق هجومية ضد المجلس الانتقالي والتحالف السعودي الإماراتي الذي مكن الانتقالي من منافسة الإصلاح داخل الشرعية ومنحه النفوذ في المحافظات الجنوبية تحت إشراف التحالف مباشرة، وجاء هذا كله على حساب حزب الإصلاح الذي يستحوذ على سلطة الشرعية بشقيها المدني والعسكري، وقد أوعز الإصلاح للميسري والجبواني اتخاذ مواقف رافضة لاتفاق الرياض، كون الاتفاق يقضي بتشكيل حكومة للشرعية جديدة يتم فيها استبعاد كل الشخصيات التي هاجمت الرياض وأبوظبي قبل وأثناء أحداث أغسطس الماضي في عدن بين الانتقالي والشرعية، ومن بين هؤلاء الوزراء الجبواني والميسري.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف