مسؤول التواصل الخارجي لاعتصام المهرة: على القوات السعودية الرحيل من المهرة

المهرة-المساء برس| أكد مسؤول التواصل الخارجي لاعتصام المهرة، أحمد بلحاف رفض أبناء المهرة لتحركات القوات السعودية ومليشياتها والتي تنتهك حقوق الإنسان منذ قدومها إلى المحافظة.

وكشف بلحاف عن وجود سجون سرية أنشأتها المليشيات التابعة للسعودية، ووجود ما يقارب 30 معسكرا على امتداد الصحراء والساحل، دون تنسيق مع الشرعية، ولا حتى مع القبائل والمجتمع لمعرفة مبرر إنشاء هذه المعسكرات.

وأشار  بلحاف، على حسابه في “تويتر”، إلى أن السعودية منذ قدومها تعمل على فرض واقع مؤلم جداً داخل محافظة المهرة، فهي تعمل على دعم كل من ينهب إيرادات المحافظة، وانتهاك قانون مصلحة الجمارك؛ حيث تحتل منفذ صرفيت الحدودي، وتعمل على إعاقة الحركة التجارية وحركة المسافرين في منفذ شحن.

وتابع بلحاف: تعمل القوات السعودية أيضاً على انتهاك محمية حوف الطبيعية، حيث أنشأت معسكرات فيها، وهناك الكثير من الانتهاكات لحقوق الإنسان والسيادة اليمنية، وتمكين الخارجين عن القانون ودعم المتطرفين، وكل هذه الانتهاكات يرفضها أبناء محافظة المهرة ويميلون إلى السلم دائماً ولايزالون إلى اليوم يرفضون كل الانتهاكات التي تمس سيادة وأمن البلاد، وعلى القوات السعودية أن ترحل عن المهرة.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف