المشاط يصف قيادة الإمارات وقواتها بأنهم “أصغر الخدم في بلاط المستعمر البريطاني”

صنعاء – المساء برس| وصف رئيس مجلس الرئاسة في صنعاء المعروف باسم المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط، وصف قيادة الإمارات وعلى رأسها ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد بأنهم “أصغر الخدم في بلاط المستعمر القديم” في إشارة إلى الاستعمار البريطاني.

وقال المشاط في خطاب متلفز بثه التلفزيون الرسمي اليمني من صنعاء بمناسبة الذكرى الـ56 لثورة 14 اكتوبر ضد الاستعمار البريطاني جنوب اليمن منتصف القرن الماضي، إن الموالين للتحالف السعودي الإماراتي، في إشارة إلى حلفاء الإمارات من الجنوبيين أو حلفاء السعودية من الشرعية، لا يستطيعون ولا يجرؤون على الاحتفال بذكرى ثورة الرابع عشر من اكتوبر بعد أن حولوا مدينتها الأم “عدن” إلى مسرح لعبث أصغر الخدم في بلاط المستعمر القديم، في إشارة إلى القوات الإماراتية المهيمنة والمسيطرة على مفاصل البلاد هناك.

وتساءل المشاط في خطابه بأن كيف يمكن للموالين للتحالف السعودي أن يحتفلوا بثورة اكتوبر “وقد وضعوا ردفان تحت أقدام أصغر محتل في التاريخ”، في إشارة إلى الإمارات وقواتها.

وهاجم المشاط بعنف في خطابه الموالين للتحالف وقال “إن المرتزقة اليوم لم يعد في مقدورهم أن يتغنوا بثورة أو تاريخ أو وطن دون أن يتحولوا إلى مادة للسخرية والازدراء، وإلى عناوين للعار والاحتقار”.

وتجدر الإشارة إلى أن الإمارات ظلت حتى سبعينيات القرن الماضي تحت الاحتلال البريطاني، وحتى اليوم لا تزال أبوظبي ونظامها تحت الانتداب البريطاني ولكن بشكل غير معلن.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف