القيادة المركزية الأمريكية تعترف بإسقاط الدفاعات الجوية لصنعاء “درون” أمريكية بالحديدة

واشنطن – المساء برس| أكدت القيادة المركزية الأمريكية إسقاط الدفاعات الجوية اليمنية التابعة لقوات صنعاء طائرة من دون طيار مقاتلة أمريكية من طراز (MQ9) تابعة للجيش الأمريكي في السادس من يونيو الجاري بمحافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن.
جاء ذلك في بيان للمتحدث الرسمي باسم القيادة المركزية الأمريكية المسؤولة عن أنشطة وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، حيث جاء في البيان تم يوم 6 يونيو 2019 إسقاط طائرة أمريكية من طراز MQ-9، وتشير تقديراتنا إلى أن ذلك حدث بواسطة صاروخ من نوع أرض-جو أطلق من منظومة دفاع جوي تابعة للحوثيين من طراز SA-6″.
وزعم المتحدث باسم القيادة المركزية في بيانه إن “الحوثيين نفذوا محاولة أخرى في 13 يونيو بواسطة منظومة إيرانية محدثة من طراز SA-7 لتعطيل مراقبة طائرة أمريكية مسيرة من نفس النوع لهجوم الحرس الثوري الإيراني على ناقلة النفط في خليج عمان لكن الصاروخ الذي تم إطلاقه حاد عن الهدف”.
ويرى مراقبون إن الاعتراف الأخير للبنتاغون يثبت مشاركة الجيش الأمريكي بشكل مباشر في الحرب على اليمن، حيث لم ينسب البنتاغون الطائرة التي أسقطت لقوات التحالف السعودي الإماراتي بل نسبها للجيش الأمريكي، وهو ما يعد اعترافاً بمشاركة القوات الجوية الأمريكية بشكل مباشر في العمليات العسكرية ضد اليمن.

التصنفيات: المساء اليمني