زعيم التيار السلفي الشيخ محمد الإمام يبعث مع نجله رسالة شكر للمشاط

صنعاء – المساء برس| التقى رئيس مجلس الرئاسة “المجلس السياسي الأعلى” مهدي المشاط بزعماء التيار السلفي في محافظة ذمار.
وأشاد المشاط بدور الشيخ عبدالله محمد الإمام والشيخ صالح العويري أبرز مشائخ التيار السلفي في ذمار واللذين التقى بهما اليوم في العاصمة صنعاء، كما أشاد بدور مشائخ السلفية في توعية المجتمع وتحركه ضد التدخل العسكري الأجنبي في اليمن.
ووفقاً لمصادر سلفية في ذمار فإن زعيما التيار السلفي نقلا عن المشاط تأكيده على “حرص قيادة الدولة على حقوق جميع التيارات الدينية والمكونات السياسية في اليمن دون أي تمييز”.
وعبر نجله “عبدالله”، نقل الشيخ محمد الإمام تحياته لمهدي المشاط ولقيادة السلطة المركزية بمناسبة شهر رمضان.
ونقلت وكالة سبأ عن نجل الشيخ محمد الإمام الرسالة التي بعثها بها الإمام للمشاط قائلاً: “الوالد محمد الإمام يبلغكم السلام الكثير ويشكركم على موقفكم الأخير بخصوص السماح لنا بفتح مكبرات الصوت في صلاة التراويح، وهذا يدل على شعوركم بالمسؤولية وتعاملكم مع الناس سواسية كأسنان المشط”.
كما أضاف الشيخ عبدالله نقلاً عن والده “لقد شعر الجميع أنكم تتعاملون مع الناس على حد سواء ولا توجد لديكم عنصرية أو طائفية أو ما شابه وهذه صفات العدالة”.
وكان اللافت في هذا اللقاء، حديث الشيخ الإمام مع المشاط عما يتعرض له مشائخ السلفية في المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف والشرعية في المحافظات الجنوبية والذين تعرضوا لعمليات التصفية الجسدية والتهديدات التي يواجهونها باستمرار بسبب الانفلات الأمني الشديد الذي تعيشه تلك المناطق.
كما لفت الإمام إلى أن “الجميع في المناطق المحتلة جنوب الوطن يتمنون الوقت الذي يصل فيه الجيش واللجان الشعبية إليهم لينعموا بالأمن والأمان والاستقرار الذي قضى عليه الاحتلال” وفق ما نقلت وكالة سبأ.

التصنفيات: المساء اليمني,اهم الاخبار