رئيس لجنة التنسيق الأممية يرد على الشرعية: خطوة صنعاء ليست مسرحية

الحديدة – المساء برس| رد رئيس لجنة التنسيق الأممية المعنية بالإشراف على تنفيذ اتفاق استوكهولم بشأن الحديدة، مايكل لوليسغارد، على ردود وتصريحات بعض المسؤولين التابعين لـ”الشرعية” المنفيين خارج اليمن بشأن تنفيذ صنعاء انسحاباً أحادياً من موانئ الحديدة.
وقال لوليسغارد أمس الثلاثاء إن “فريق صنعاء نفذ الخطوة الأولى لإعادة الانتشار في الحديدة من جانب واحد هذه الخطوة ليست مسرحية وتقدرها الأمم المتحدة”.
ولفت لوليسغارد إن طرف صنعاء “أكمل التزاماته بتنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار”، واصفاً الخطوة بأنها “مهمة في طريق السلام ويجب أن يفهم الجميع أن مرحلة إعادة الانتشار من طرف صنعاء ليست مسرحية”.
وأشار رئيس لجنة التنسيق أن “اتخاذ هذه الخطوة تمت من جانب واحد نظرا لعدم تنفيذ أي خطوة من اتفاق استوكهولم”، في إشارة منه إلى رفض طرف الرياض البت في تنفيذ الاتفاق أو الإعلان عن القبول بآلية التنفيذ التي وضعتها اللجنة الأممية.
وقال لوليسغارد إن اللجنة ستبدأ من الأربعاء بعقد اجتماعات وصفها بـ”المهمة” لتنفيذ ما تبقى من اتفاق المرحلة الأولى من إعادة الانتشار والمتعلقة بانسحاب قوات الطرف الآخر من مناطق مطاحن البحر الأحمر.

التصنفيات: المساء اليمني