البنك الدولي يرفض طلباً تقدمت به الشرعية في اجتماع واشنطن

واشنطن – المساء برس| رفض البنك الدولي طلباً تقدمت به الشرعية بشأن إنشاء مكتب للبنك الدولي في مدينة عدن يتبع الإدارة القطرية للبنك الدولي في منطقة الشرق الأوسط.
وقالت مصادر مطلعة على نتائج الاجتماع الذي عقد بين وزير التخطيط في حكومة المنفى نجيب العوج والمديرة القطرية لمكتب اليمن في مجموعة البنك الدولي رجاء قطان إن الأخيرة رفضت طلب العوج الممثل لحكومة الشرعية بشأن إعادة فتح مكتب البنك الدولي في اليمن في “العاصم المؤقتة عدن وزيارة العاصمة”، مشيرة إلى أن الرفض تسبب بإحراج شديد لوزير التخطيط بالشرعية بسبب ما أبدته المديرة القطرية للبنك الدولي من أسباب تمنع إدارة البنك إعادة فتح مكتبه في اليمن في مدينة عدن.
وقالت المصادر لـ”المساء برس” إن من ضمن الأسباب التي أوضحتها المديرة القطرية هي عدم عودة المسؤولين اليمنيين المنفيين خارج اليمن إلى أي محافظة من المحافظات التي لم تعد قوات حكومة صنعاء وأنصار الله يسيطرون عليها بالإضافة إلى عدم وجود استقرار أمني في المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف والشرعية.
وأشارت المصادر إلى أن المديرة القطرية أكدت لممثل الشرعية هذه المعلومات وذكرت عدداً من أسماء المسؤولين في الشرعية المتواجدين خارج اليمن في كل من السعودية والأردن ومصر والإمارات وبعض الدول الأوروبية.

التصنفيات: المساء اليمني,اهم الاخبار