صنعاء تدعو رسمياً لإجراء تحقيق دولي لجرائم التحالف بحجور

صنعاء – المساء برس| طالبت حكومة الإنقاذ بالعاصمة اليمنية صنعاء في اجتماعها الدوري اليوم الأمم المتحدة بإجراء تحقيق دولي شفاف في الجرائم التي ارتكبها طيران التحالف السعودي الإماراتي في منطقة حجور بمحافظة حجة.
وكان التحالف قد استهدف مدنيين في منطقة طلان بمديرية كشر في حجة شمال اليمن بعدة غارات جوية أدت إلى مقتل وإصابة 43 شخصاً غالبيتهم نساء وأطفال.
ونددت حكومة الإنقاذ بهذه المجازر التي ارتكبها طيران التحالف معتبراً أياها أنها تأتي “امتداداً لجرائم الحرب التي ارتكبها بحق اليمنيين والتي لا تعد ولا تحصى”، منتقدة في الوقت ذاته “الصمت الدولي والموقف الأممي الذي لم يرتقِ إلى مستوى هذه الجريمة وما خلفته من مأساة كبيرة أحزنت الشعب اليمني أجمع”.
وطالبت الحكومة رسمياً من الأمم المتحدة بإجراء تحقيق دولي في “هذه الجريمة البشعة التي تعد من جرائم الحرب العظمى”، ولفت التقرير الصادر عن اجتماع الحكومة والذي اطلع “المساء برس” على نسخة منه، أن الغارات التي أطلقها التحالف على كشر “أكدت القرائن التي لدى الحكومة من أنها جاءت إثر رصد وتعمد العدوان بارتكابها وهو يعلم حق اليقين أن المستهدفين أطفال ونساء”، وهو ما يعد إقراراً سمياً من قبل الحكومة اليمنية أن التحالف ارتكب جريمة حرب مكتملة الأركان في حجة.

التصنفيات: المساء اليمني