نص قرار مجلس الأمن الأخير 2452 بشأن بعثة الأمم المتحدة لليمن

نيويورك – المساء برس| صوت مجلس الأمن الدولي على مشروع القرار الذي أعدته بريطانيا بخصوص إنشاء بعثة للأمم المتحدة مكونة من 75 مراقباً أممياً لدعم اتفاق الحديدة، وأطلق على القرار “القرار الأممي 2452 بشأن بعثة المراقبين لاتفاق الحديدة اليمنية”.
وقال مركز أخبار الأمم المتحدة إن البعثة “هي سياسية لدعم الاتفاق المتعلق بمدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى وفق المنصوص عليه في اتفاق ستوكهلوم”.
وحسب القرار فإن مهمة البعثة أن تضطلع بدور لـ”دعم الطرفين في في تنفيذ التزاماتهما بولاية تشمل قيادة ودعم عمل لجنة التنسيق المشتركة لإعادة الانتشار بمساعدة أمانة تتألف من موظفين من الأمم المتحدة للإشراف على وقف إطلاق النار وإعادة انتشار القوات وعمليات نزع الألغام في المحافظة”.
كما تشمل مهام البعثة “رصد امتثال الطرفين لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة، وإعادة نشر القوات على أساس متبادل من مدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى”، وأضاف القرار إن بعثة الأمم المتحدة ستعمل مع الطرفين لما يكفل لقوات الأمن المحلية، توليها مهام أمن المدينة والموانئ وفقاً للقانون اليمني، “وستيسر وتنسق الدعم المقدم من الأمم المتحدة لمساعدة الطرفين على التنفيذ الكامل لاتفاق الحديدة”.
وطالب القرار (2452) من أمين عام الأمم المتحدة سرعة نشر البعثة، كما دعا طرفي اتفاق الحديدة إلى دعم الأمم المتحدة بما في ذلك التكفل بسلامة وأمن أفراد البعثة وانتقال أفرادها ونقل معداتها ومؤنها وإمداداتها الأساسية إلى اليمن.
كما طالب القرار من الدول الأعضاء وخاصة المجاورة لليمن في إشارة إلى السعودية والإمارات، طالب منها دعم الأمم المتحدة حسبما يقتضيه تنفيذ مهمة البعثة الأممية.

التصنفيات: المساء اليمني

كلمات مفتاحية: ,,,,,,,