توجيهات عليا بصنعاء لإعادة تأهيل وتشغيل دور السينما في اليمن

صنعاء – المساء برس| كشف المستشار الإعلامي للمجلس السياسي الأعلى بصنعاء والمحلل السياسي اليمني أحمد الحبيشي عن توجيهات عليا في الدولة قضت بإعادة تأهيل وتشغيل دور السينما اليمنية في العاصمة صنعاء بعد توقف دام قرابة 28 سنة.
وكتب الحبيشي في صفحته على الفيس بوك إن قيادياً بارزاً جداً في السلطة وأحد صناع القرار فيها وهو كذلك قيادي في حركة أنصار الله “الحوثيين” أخبره أن “توجيهات صدرت إلى أمانة العاصمة تقضي بإصلاح وتحديث وتشغيل دور العرض السينمائي التي توقفت عن العمل خلال العقود الأربعة الماضية، بسبب انتشار وتغول الفكر الوهابي التكفيري النجدي”.
ونقل الحبيشي عن القيادي البارز في السلطة استنكاره لما وصفها بـ”الممارسات الوهابية المتطرفة التي حدثت في العام الماضي لمحلات الكوافير وفساتين الأعراس في شارع كلية الشرطة، وما حدث مطلع هذا العام بالمطعم التركي”، وأضاف الحبيشي أن القيادي البارز نفى علاقة هذه الممارسات بـ”فكر المسيرة القرآنية”.
وكانت ممارسات قد صدرت عن مسؤولين اثنين في سلطة صنعاء لاقت استياءً في الشارع اليمني وأدت إلى استنكار واسع لدى عامة المواطنين باعتبارها ممارسات عكست – حسب فهمهم – توجه حركة أنصار الله، في حين كانت تلك الممارسات محسوبة على شخصيات معينة ولا علاقة بها بتوجه الجماعة.
وأضاف الحبيشي نقلاً عن القيادي في سلطة صنعاء قوله إن تلك الممارسات “نتاج طبيعي لسيطرة الفكر الوهابي التكفيري ورواسبه على البيئة السياسية، خلال أربعة عقود ونيف من الانغلاق والإستبداد والفساد”، وأوضح الحبيشي أن القيادي “شدد على ضرورة فضح ومحاربة هذه الأفكار ومن يسعى إلى فرضها على المجتمع بالقوة”.
يذكر أن دور السينما في صنعاء أغلقت أواخر العام 93م من القرن الماضي بعد توغل تنظيم الإخوان المسلمين في اليمن وخاصة المتأثرين بالفكر الوهابي السعودي الذي انتقل إلى اليمن بعد عودة 2 مليون من المغتربين اليمنيين الذين كانوا في السعودية والذين كانوا قد تأثروا بثقافة الوهابيين والتي انعكست بعد ذلك على الوضع في اليمن بعد عودتهم.

التصنفيات: المساء اليمني,اهم الاخبار

كلمات مفتاحية: ,,