هادي: تدخلات السفير السعودي في الوزارات والسلطة المحلية هي “أخوية”

الرياض – المساء برس| اعتبر الرئيس المنتهية ولايته عبدربه منصور هادي أن تدخلات السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر في عمل الوزارات التابعة لـ”حكومة الشرعية” وكذا تدخلاته في السلطة المحلية للمحافظات الخاضعة لسيطرة التحالف جنوب وشرق اليمن هي تدخلات أخوية.
ورصد “المساء برس” خبراً نشرته وكالة أنباء “سبأ – نسخة الرياض” التابعة لـ”الشرعية” عن لقاء هادي بالسفير السعودي آل جابر في مقر إقامة الأول بالعاصمة السعودية الرياض، وفي سياق الخبر وردت عبارة، فيما يبدو أن المسؤولين عن وكالة سبأ بالرياض ومعظمهم من حزب الإصلاح، تعمدوا صياغتها بهذا الشكل للإشارة إلى أن السفير السعودي لدى اليمن هو الحاكم الفعلي، حيث قالت الوكالة إن هادي ثمّن وأشاد “بجهود السفير السعودي الميدانية وتواصله الإيجابي والأخوي مع الوزارات والسلطات المحلية” في إطار ما وصفتها الوكالة بأنها “مواقف المملكة وبصماتها مع اليمن في مختلف المواقف والظروف”.
وكانت الوكالة قد أوردت أن هادي ناقش مع السفير السعودي “مشاريع إعادة الإعمار” التي تقوم بها السعودية في محافظة المهرة، وهي المحافظة التي تسعى السعودية إلى مد أنبوب نفطي عبرها يصل آبار البترول في السعودية بالبحر العربي وهو ما سيؤدي إلى انتهاك السيادة اليمنية على أرض الجمهورية، الأمر الذي يقود إلى التساؤل: هل يعتبر هادي مشروع السعودية لمد أنبوب النفط وإشراف سفيرها على تنفيذه وتحكمه بالسلطة المحلية ووزارات الشرعية لتنفيذ هذا المشروع هو تواصل وتدخل إيجابي وأخوي أيضاً؟.

التصنفيات: المساء اليمني,اهم الاخبار

كلمات مفتاحية: ,,,