التحالف ينتقم لخسائره يوم أمس بقصف كل شيء في الكيلو 16 بالحديدة

الحديدة – المساء برس| أكد مصدر طبي في محافظة الحديدة غرب اليمن أن عدد الضحايا المدنيين الذين سقطوا خلال الساعات القليلة الماضية بفعل الغارات الجوية التي تشنها طائرات التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات ضد اليمن بلغوا 15 قتيلاً وأكثر من 20 جريحاً ولا زالت الحصيلة في ارتفاع.
وقال المصدر في حديث لـ”المساء برس” عن آخر التطورات في مدينة الحديدة أن الوضع داخل المدينة مستقر ولا صحة لما تداولته وسائل إعلامية بشأن تقدم المسلحين الموالين للتحالف، “قوات العمالقة الجنوبيين”، نحو مدينة الحديدة، مؤكداً إن الغارات الجوية التي تشنها طائرات التحالف على الكيلو 16 أدت إلى سقوط عشرات المدنيين من بينهم عدد من المغادرين للمنطقة هرباً من غارات التحالف التي تضرب كل شيء هناك.
وأكد المصدر الطبي إن فرق الإسعاف لم تتمكن من إنقاذ الجرحى وانتشال الجثث بسبب استمرار تحليق الطريق وقصف المارة والسيارات المدنية.
من جانبه أكد مصدر محلي إن المدنيين في منطقة الكيلو 16 باتوا عالقين ولا يستطيعون المغادرة، بسبب قصف طيران التحالف لكل شيء يتحرك على طول الطريق في الكيلو 16.
وكان 4 مدنيين قد قتلوا بينهم طفل بعد استهدافهم بغارة جوية في منطقة الكيلو 16، وفي وقت سابق قتل مدنيان وأصيب آخر إثر استهداف منازل عدد من المواطنين في منطقة المغرس جنوب مديرية التحيتا جنوب الحديدة.
وشرع التحالف إلى تكثيف غاراته الجوية ضد المدنيين بعد تلقي قواته ضربات عسكرية من قبل قوات حكومة صنعاء والتي بثت مشاهد تؤكد عدم صحة ما تتداوله بعض الوسائل الإعلامية التابعة للسعودية والإمارات والتي تحدثت عن تقدم لـ”قوات الشرعية” على مدينة الحديدة والسيطرة على خط الكيلو 16.
كما كشفت المشاهد عن استدراج قوات صنعاء للجماعات المسلحة التابعة للعمالقة الجنوبية في الساحل الغربي، وبعد رصد تمركزات تلك الجماعات في المباني والمنشئات العامة نفذ قوات صنعاء عملية عسكرية مشتركة بين سلاح الجو المسير والمدفعية بقصف كافة المواقع التي احتوت تجمعات المسلحين الموالين للتحالف، الأمر الذي أدى إلى تلقي التحالف ضربة موجعة جراء الخسائر البشرية والعسكرية التي تلقاها يوم أمس الثلاثاء.

التصنفيات: المساء اليمني

كلمات مفتاحية: ,,,,,