عن خطابه من أمريكا.. هادي يبتز اليمنيين صراحة

هاشم الدرة – المساء برس| في وقت متأخر من ليل الجمعة ومن مقر إقامته في الولايات المتحدة الأمريكية. عبدربه منصور هادي يلقي خطابا انتظر الجميع أن يحمل مضامين هامة وغير مسبوقة لكن تمخض الجبل فولد فأرا. حيث أطل هادي عبر شاشة القناة الفضائية التابعة لحكومته في خطاب مسجل قال في مطلعه إنه عندما كان في صنعاء قال للسيد عبدالملك الحوثي إن “التجربة الإيرانية لن تمر في اليمن” و أنه طالب في حينه بإنشاء جامعة لتدريس المذهب الزيدي في صعدة لكن السيد رفض. ثم توجه لمخاطبة الشعب قائلاً إنه يعلم بمعاناتهم الاقتصادية والأمنية وأن الشعب من المهرة إلى صعدة في مقلتيه، ثم قال إن اليمن منذ خمسين عاماً يعيش في صراعات وحروب لا تتوقف وأن نظام صنعاء ونظام عدن لم يوفرا للشعب الخمسة المطالب المتمثلة في التعليم والصحة والكهرباء والماء والطريق. وبعد ذلك قال هادي إنه في ظل نظام الأقاليم سيتمكن من توفير تلك المطالب خلال عام واحد……..:
هذه الجملة الأخيرة هي ما طُلب من هادي قوله في هذا الخطاب .. ابتزاز واضح للشعب اليمني، إما الأقاليم وتجزأة اليمن أو( لا ماء ولا كهرباء ولا طريق ولا تعليم أو صحة، واللغة الصريحة للخطاب خلاصتها: أما كفاكم حروب وجوع ودمار لكي تذعنوا لمطالب أمريكا بالتقسيم، أو نواصل قتلكم وحصاركم. خطاب هادي في هذا التوقيت ومن الولايات المتحدة وفي الحالة التي تعيشها اليمن يحمل رسالة أمريكية واضحة مفادها أن أمر الحرب على اليمن ليس بيد جنيف ولا الرياض ولا أي مكان.. غير واشنطن.

التصنفيات: وما يسطرون

كلمات مفتاحية: ,,,,